معلومات قصيرة

7 أساليب يجب أن تتعلمها والتي قد تُنقذ حياتك عند تعرضك للمواقف الخطيرة المهددة للحياة

نقرأ عن المواقف الخطيرة والطارئة ونسمع عنها طوال الوقت، ولكننا دائماً نقرأها وكأنها مواقف بعيدة عنّا كُل البُعد، وهذا ما يجعلنا غير مدركين أنه يجب علينا معرفة التصرف الصحيح في حالات الطوارئ وفي تلك المواقف الخطيرة. وفي الحقيقة نحن لسنا بمنأى عن المواقف الخطيرة، بالطبع هي لا تحدث في كثير من الأحيان، ولكنها لا زالت تحدث! ولهذا يتوجب علينا الاستعداد لمثل تلك المواقف،

1. كيف تنجو من سيارة مُعلقة على جرف

  1. تحلَّ بالهدوء ولا تقم بأي حركات سريعة، حتى لا تُخلّ بتوازن السيارة ما لم تكن سيارتك تتدحرج بالفعل من الجرف، ومن الأفضل أن تأخذ نفساً عميقاً وتُخطط للهروب.
  2. حاول أن تكون جميع حركاتك بطيئة لتُحافظ على توازن السيارة، وإذا كان هناك عدة أشخاص في السيارة، فأنت بحاجة للهروب من أحد الجانبين المقابلين لك.
  3. وتذكر أن تكون قدمك على الفرامل، حتى توقف انزلاق وتحرك سيارتك بقدر الإمكان، ففي هذه اللحظة، قد تكون مكابحك هي الشيء الوحيد الذي يمنع السيارة من الانقلاب على المنحدر.

النجاة من المواقف الخطيرة

  1. إذا كانت مقدمة سيارتك متدلية من الحافة، فالأفضل أن تكون خطة هروبك من الجزء الخلفي من السيارة، فقط قم بإمالة ظهر المقعد ببطء، وبعد أن تستشعر أن السيارة متوازنة، ابدآ بالزحف ببطء للوصول إلى المقعد الخلفي، ثم افتح الباب الخلفي واهرب.
  2. بما أنه بجانب كرسي السائق توجد أزرار للتحكم في السيارة، فحاول فتح جميع النوافذ لتزيد من عدد المخارج المحتملة من السيارة، مما يتيح للجميع الهروب في نفس الوقت. ولا تنسَ فتح قفل جميع الأبواب كذلك.
  3. إذا كان يوجد في السيارة رضيع أو أطفال صغار، فانتظر حتى يخرج من السيارة راكب كبير واحد على الأقل، ليقم من بالداخل بتمرير الأطفال له.

2. كيف تنجو من السقوط في نهر جليدي

  1. التواجد في ماء بارد كالجليد يُسبب للجسم صدمة بسبب اختلاف درجات الحرارة بهذا الفارق الكبير، وقد تستمر هذه الصدمة من 1 إلى 3 دقائق حيث يتأقلم جسمك قليلاً مع البرد، ويصبح التنفس بوتيرة سريعة رد فعل، ولكن من الأفضل أن تُنظّم تنفُسك.
  2. أبقِ رأسك فوق الماء، وحاول بقدر الإمكان أن يظل الجزء الأكبر من جسمك فوق الماء، ففي المتوسط يستغرق الأمر من 10 إلى 45 دقيقة حتى تفقد الوعي بسبب الماء البارد.
  3. تخلص من أي شيء ثقيل قد يكون معك أو في جيوبك.

النجاة من المواقف الخطيرة

  1. والآن لنبدأ مرحلة الهروب، فقط حاول اتخاذ وضع أفقي أثناء محاولتك للخروج من الحفرة، وليس رأسياً مع الركل بساقيك في الماء لدفعك لأعلى.
  2. بعد أن تُخرج جزءً كبيراً من جسمك لأعلى، ابدأ بالتشبث في السطح العلوي من الجليد باستخدام ساعديك ومرفقيك.
  3. وانتظر بضع ثوانٍ وأنت في هذه الوضعية، حتى تتخلص ملابسك من الماء لتُقلل من وزنك ويصبح الخروج من الماء أسهل.
  4. وبمجرد خروجك من الحفرة، لا تقف ولا تزحف، حتى لا يتصدع الجليد وتسقط مرة أخرى، فالأفضل أن تُدحرج جسدك على الجليد. وبمجرد الوصول للشاطئ أو للمركبة بأمان، اخلع الملابس المبللة على الفور.
  5. ثم قم ببعض تمارين الضغط لتحسين تدفق الدم في الجسم بأكمله.

3. كيف تنجو من الذئب

  1. ربما يكون الركض هو أول تصرف يجوب في مخيلتك بمجرد رؤية الذئب، ولكن لا تفعل ذلك حتى لا تثير غرائزه في مطاردتك.
  2. وأيضاً لا تنظر له في عينيه، لأن الذئب سيُفسر ذلك بأنه تحدٍ مباشر، وسيقبل بالتحدي بالطبع! ولهذا ننصحك بإبقاء رأسك منخفضاً والتصرف بخضوع.

النجاة من المواقف الخطيرة

  1. إذا بدأ في الاقتراب منك، فهنا ستُغيّر طريقة تعاملك مع الموقف، لترفع يديك عالياً فوق رأسك لتبدو مهيمناً، ثم تبدأ بالتصفيق والصراخ بصوتٍ عال، ربما هذا لن يخيف الذئب، ولكنه قد يمنحك بعض الوقت الإضافي للهروب.
  2. وخطة الهروب هي الابتعاد ببطء للخلف، ولكن دون أن تعطي له ظهرك ولا تدير رأسك، فقط حافظ على هدوئك وعلى توازنك.
  3. وتسلق أقرب شجرة ولكن دون أن تبعد ناظريك عن الذئب.
  4. وإذا بدأ الذئب بمهاجمتك، فقم بلَيّ جسمك لتحمي نفسك بقدر الإمكان.
  5. ثم حاول رمي الحجارة والعصي على وجهه، فقد يُفقد هذا رغبته في ملاحقتك ويذهب بعيداً.
  6. وإذا كنت ضمن مجموعة، فالأفضل أن تتراصوا في دائرة، لمراقبة الموقف من زوايا مختلفة.

4. كيف تنجو من الانهيار الجليدي

  1. في البداية إذا كان هناك احتمالية لهبوب الرياح القوية، فالأفضل هو عدم التزلج والتواجد في تلك المناطق، لأن احتمالية حدوث انهيار جليدي تكون مرتفعة.
  2. وفي جميع الأحوال تذكر أن يكون جهاز رادار الانهيار الجليدي ضمن أدواتك قبل الذهاب للتزلج حتى يتمكن فريق الإنقاذ من تحديد مكانك بسهولة في حالة حدوث أي شيء.
  3. وإذا حدث الانهيار الجليدي وأنت في خضم الحدث، فقم أولاً بتغطية فمك لمنع الثلج من الدخول إليه، ثم تخلص من أي معدات ثقيلة معك، ولكن اترك حقيبتك على ظهرك، لأنه يمكنك استخدامها كحماية إضافية، مثل الوسادة.
  4. وإذا كنت بالقرب من شجرة، فلا تردد في الإمساك بها بقوة، حتى لا تنجرف.
  5. ثم ابدأ بالسباحة حتى تساعدك على البقاء بالقرب من سطح الجليد.

  1. وفي حالة إذا ما حوصرت بالجليد، فحاول أن تضع ذراعاً واحداً لأعلى مباشرة فوق رأسك، إذا شعرت بأنك تنجذب إلى أسفل تحت الثلج، ثم حرك جسمك في حركة نصف دائرية، لتحصل على مجال ومساحة للتنفس، وهذه الطريقة مفيدة أيضاً لمعرفة اتجاه الأعلى، لأنه من السهل أن يتشوش ذهنك بمجرد أن تكون تحت الثلج.
  2. وباليد الأخرى حاول حفر جيب حول وجهك، فبمجرد توقف الانهيار الجليدي، سيستقر الثلج بقوة مثل الخرسانة، لذا فأنت بحاجة إلى بعض المساحة للتنفس لمدة 30 دقيقة على الأقل.

5. كيف تنجو إذا ضللت الطريق في الغابة

النجاة من المواقف الخطيرة

  1. إذا ضللت الطريق في الغابة، فاستخدم التقنية المعروفة باسم S-T-O-P، وهي تعني “التوقف، والتفكير، والمراقبة، ثم التخطيط للخطوة القادمة”.
  2. حاول التركيز لمعرفة من أين أتيت.
  3. وبمجرد البدء بالتحرك، تأكد بأن تستمر في اتجاه واحد ثابت، واترك ملاحظات توضح إلى أين أنت ذاهب والوقت الآن.
  4. وفي حالة إذا ضللت الطريق لفترة طوية، فالأفضل أن تُفكر في بناء مأوى للاستراحة. وأبسط طريقة هي إيجاد فرع طويل مستقيم إلى حد ما وقم بتثبيت نهايته على شجرة، ثم ضع فروعاً أقصر على طول الفرع الطويل بزاوية 45 درجة، لتغطي هذا الهيكل ببعض أوراق الشجر الكبيرة.

6. كيف تنجو من تيارات النهر السريعة

  1. أولاً لا تحاول السباحة ضد التيار.
  2. وإذا كنت وسط التيار، ووتيرة التيار سريعة، فالأفضل ألا تسبح، وبدلاً من ذلك أطفو على ظهرك، على أن تكون قدميك باتجاه التيار، وبالتالي ستكون رأسك عكس اتجاه التيار لحمياتها من أي شيء.
  3. وبمجرد الوصول لمنطقة أكثر هدوءاً، اقلب جسمك وأسبح بشكل عادي ولكن ليس مباشرة نحو الشاطئ لأن هذا يتطلب المزيد من الطاقة، ولكن بشكل مائل أي بزاوية 45 درجة نحو الشاطئ.

7. كيف تنجو من ثعبان الاناكوندا الضخم

النجاة من المواقف الخطيرة

  1. مبدئياً إن الأنهار الضحلة هي موطن ثعابين الأناكوندا، ولهذا فمن الأفضل الابتعاد عنها، ولكن إذا اضطرتك الظروف وصادفت أحدها، فضَع فضولك جانباً ولا تقترب منه، وراقبه لترى ما إذا كان يتتبع تحركاتك ويتتبعك أنت نفسك أم لا.
  2. وفي حالة إذا انقض عليك والتف حولك، فحاول بقدر الإمكان ألا تزفر، ففي كل مرة تقوم فيها بالزفير، سيضغط الثعبان عليك بقوة أكبر.
  3. وإذا سنحت لك الفرصة وكان ذيل الثعبان بالقرب منك، فحاول عضه بكل ما أوتيت من قوة، فهذا سوف يُسبب له ألماً هائلاً، مما سيضطره لفك قبضته من عليك.
  4. أما إذا لم تتمكن من الإمساك بنهاية ذيل الثعبان، فحاول ضربه بصخرة قريبة أو بأي شيء آخر، فالمقاومة في هذه المرحلة هي سبيلك للنجاة، لذلك استمر فيها حتى يُحررك، فهو فقط  يريد فريسة سهلة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *