معلومات قصيرة

+10 حقائق عجيبة عن عالمنا والتي قد يجد بعض الأشخاص صعوبة في تصديقها

بالرغم من قراءتك للعديد من الكتب ومشاهدتك للأفلام الوثائقية لساعات، نضمن لك أنك ستتعرف على حقائق مذهلة ربما لم تسمع عنها من قبل.

حيث أطلقت وكالة مخطط المعلومات البياني* Ferdio من كوبنهاغن فكرة جديدة، وهي كشف بعض الحقائق المذهلة بشكل يومي وذلك من خلال مشروعهم Facturism.

جمعنا لكم اليوم مجموعة من الحقائق المذهلة من حول العالم، فلا تردد في تكملة القراءة…

1. يهدد السيلفي حياة الأشخاص أكثر من أسماك القرش!

حقائق

في سبتمبر 2015، بينما كان يريد سائح يبلغ من العمر 66 عاماً التقاط سيلفي (الصورة الملتقطة ذاتياً) بالقرب من تاج محل بالهند، تعثرت قدميه وسقط من على الدرج، وهذه حالة الوفاة رقم 12 التي سُجلت بسبب صور السيلفي في ذلك العام، بينما فتكت أسماك القرش في تلك السنة بـ 8 أشخاص فقط !

2. تطير الطائرات اليوم بسرعة أبطأ مقارنة مما كانت عليه في الماضي


لنأخذ مثال حقيقي لتستنبط الفرق بنفسك: تستغرق الرحلة المتجهة مباشرة من نيويورك إلى هيوستن اليوم 4 ساعات، وعند مقارنة زمن نفس الرحلة ولكن في عام 1973، اتضح أنها كانت تستغرق أقل من 3 ساعات بقليل!

يرجع السبب لارتفاع سعر الوقود بشكل كبير منذ ذلك الحين، وحين بحثت شركات الطيران عن أساليب لتقليل التكلفة أدركت أنها قادرة على توفير ملايين الدولارات سنوياً إذا كانت سرعة الطائرات أبطأ!

3. حقيقة مدهشة أخرى وهي أن تأثير المنظفات المنزلية على صحتك يعادل تدخين علبة سجائر!


أُثبت أن استنشاق المواد الكيميائية الموجودة في المنظفات المنزلية يزيد من خطر الإصابة بالربو بنسبة تصل إلى 43 ٪، فتلك المواد الكيميائية تُهيّج المخاط المبطن للمجرى التنفسي، وهذا ما يؤثر على أداء مسارات التنفس تلك على المدى الطويل.

4. توجد أنواع تفاح أكثر مما تتخيل، فإذا نويت تناول كل نوع يومياً، فسوف يستغرق الأمر منك 20 عاماً لتجربتها جميعاً


هناك أكثر من 7500 نوع معروف من التفاح حول العالم، وال 20 عام تساوي في الحقيقة 7300 يوم، لذلك فالأمر يستغرق أكثر من 20 عاماً لتجربة كل نوع.

5. اختار ستيف جوبز اسم أبل لأنه كان قبل شركة أتاري في دفتر الهاتف!

حقائق

هناك العديد من الأساطير حول كيفية اختيار اسم Apple، وتعتبر القصة الأكثر واقعية هي عندما كان ستيف جوبز وستيف وزنياك يقودان سيارتهما، وإذ بجوبز خطرت على باله اسم Apple Computer، ولكنهم لم يستقروا على هذا الاسم واستمروا في البحث للتوصل إلى أسماء أخرى، ولكنهم لم يتمكنوا من إيجاد الاسم المناسب، فعادوا مجدداً للاسم الذي اقترحه جوبز في البداية، والذي رجح كفة هذا الاسم أكثر أنه كان قبل شركة أتاري* في دفتر الهاتف.

* آتاري هي شركة لإنتاج أجهزة الألعاب الإلكترونية، وكان جوبز يعمل لديهم من قبل.

6. تسمية الأبقار بأسماء محددة والصياح بتلك الأسماء دوماً يزيد من إنتاج الحليب سنوياً مقارنة بتلك التي ليس لها أسماء


اقترحت دراسة أجراها العلماء أن للمزارعين طريقة ذكية وسهلة لجعل أبقارهم تنتج المزيد من الحليب، فكل ما عليهم فعله هو أن يوجهوا للأبقار المزيد من الانتباه، وأن يطلقوا عليهم أسماء، ويصيحوا بها في كثير من الأحيان!

وفقاً للدراسة فإن هذه الطريقة تجعل الأبقار تشعر بمزيد من الاسترخاء، وهو ما يقلل من إنتاج هرمونات التوتر التي لها تأثير سلبي على إنتاج الحليب، والنتيجة زيادة إنتاج الحليب بمقدار 258 لتراً إضافياً سنوياً.

7. يمكن لقلم رصاص واحد رسم خط طوله 56 كم!!


يمكن رسم خط طوله 35 ميلًا بقلم رصاص متوسط الطول (أي ما يزيد قليلاً عن 56 كم)، أو يمكنه كتابة 45,000 كلمة!

8. في حقبةٍ ما في الصين كانوا يستخدمون السكاكين لعقد الصفقات!


منذ 2500 عام، لعبت السكاكين البرونزية دور المال في أراضي الصين بين 200 و600 سنة قبل الميلاد، وبالتحديد في عهد أسرة تشو.

9. بفضل الشاشات المسطحة عالية الدقة، تمكنت الكلاب من مشاهدة التلفزيون تماماً مثل البشر

عندما تظهر الصور المنفصلة أمام العين البشرية بسرعة أكبر من 50 هرتز، فالعين تعتبرها حركة مستمرة (فيديو)، ولهذا صُممت شاشات التليفزيون التقليدية بأن تُحدث الصور 60 مرة في الثانية الواحدة، وهذا مناسب للعين البشرية، بينما بالنسبة للكلاب فهي تستطع رؤية الصور بشكل منفصل حتى 75 هرتز، لأن عيونهم مصممة للاستجابة للحركات السريعة، وهذا هو السبب في أن الكلاب ربما ترى الفيديو على الشاشة كصور منفصلة، وبالتالي تعتبره حركات غير واقعية بالمرة ومن ثم تكون غير مهتمة به.

ولكن بفضل التكنولوجيا الحديثة تم ابتكار شاشات ذات دقة عالية، جعلت حيواناتنا الأليفة تستمع بما يُعرض وتعتبره واقعي!

سبب آخر لعدم مشاهدة الكلاب لأجهزة التلفاز الحديثة، هو أننا غالباً ما نضع الشاشات في مستوى مريح للعين البشرية، ونتوقع أنه إذا وضعت الشاشة على الأرض، فمن المرجح أن يكون كلبك مهتماً بما يجري من أحداث.

10. لعب المصريون القدماء لعبة البولينغ منذ 5000 عام!

حقائق

حقيقة رائعة عن القدماء المصريين، فوفقاً لما تم اكتشافه في نارموثوس (منطقة في الفيوم) على بعد حوالي 90 كم جنوب القاهرة، أنهم اخترعوا لعبة شبيهة بلعبة البولينغ إلى حد كبير، حيث اعتادوا لعبة هذه اللعبة في غرفة واسعة يبدو أنها النموذج الأولي لقاعة البولينج الحديثة.

وغالباً ما يلعب شخصان في نفس الوقت، يقف كلاً منهما في نهاية ممر يبلغ طوله حوالي 4 أمتار، ويبدءوا بإلقاء الكرات (واحد يلقي كرة كبيرة والآخر كرة صغيرة الحجم) باتجاه حفرة تتوسط هذا الممر، وهدف كل شخص ألا تدخل كرة الشخص الآخر في الحفرة!

11. لم تستطع أوروبا فرض سيطرتها على 5 بلدان فقط حول العالم!


لقد تم استعمار كل دولة على كوكب الأرض تقريباً خلال الفترة من بداية القرن السادس عشر وحتى عام 1960 م، ولقد تعدد شكل هذا الاستعمار، فبعض تلك الدول كانت إما تحت الحماية أو الولاية فقط، وكانت هناك دول أخرى مستعمرة بالكامل! ولكن بالرغم من ذلك استطاعت 5 دول حديثة تجنب ذلك الحكم الأوروبي بالكامل وهم: كوريا الجنوبية وكوريا الشمالية واليابان وتايلاند وليبيريا!!

12. تتجنب الأرانب الخطر عبر شم رائحة براز الحيوانات المفترسة!


تعتبر الأرانب الأوروبية فريسة لـ 30 نوعاً مختلفاً من الحيوانات المفترسة، ولهذا لا تندهش حين تعلم أن هذه القوارض استطاعت تطوير طرق مختلفة للتكيّف والبقاء على قيد الحياة.

فلقد أثبتت الدراسات الحديثة التي أجراها العلماء على هذه السلالة من الأرانب، أنها تستطع استشعار رائحة الأرانب الأخرى التي تم افتراسها من رائحة براز الحيوانات المفترسة.

13. إذا جُمعت كمية النوتيلا المباعة سنوياً، لاستطعنا تغطية أكثر من 1000 ملعب كرة قدم!

تم إنتاج معجون النوتيلا لأول مرة في عام 1940، ولاقى هذا الاختراع إعجاب شديد من الأطفال وكذلك الكبار حتى الآن، ووفقاً للإحصائيات فإن الكمية المستهلكة من النوتيلا سنوياً تستطع تغطية أكثر من 1000 ملعب كرة قدم.

14. تمنحنا 12 نحلة حياتها كلها لتصنع لنا ملعقة صغيرة فقط من العسل

حقائق

تنتج النحلة خلال حياتها بالكامل والتي تمتد من 4-5 أشهر حوالي 1/12 فقط من ملعقة صغيرة من العسل، ولهذا فحتى نتناول ملعقة صغيرة من العسل الحلو، تفني في المقابل 12 نحلة حياتها من أجل ذلك!

15. يستطع أغلب الأشخاص التفرقة بين السائل الساخن والبارد فقط من صوت تدفقه!!


استخلصت شركة تدعى Condiment Junkie، المتخصصة في تصميم الصوت هذا الاستنتاج الرائع، والذي يدّعي أن 96٪ من الأشخاص تمكنوا من معرفة الفرق بين الماء الساخن والبارد عن طريق صوت تدفق السائل أي بحاسة السمع وليس التذوق!

يمكنك التحقق هنا لمعرفة ما إذا كنت جزءاً من الـ 96٪ الذين تمكنوا من التفرقة بحاسة السمع من خلال الرابط التالي.

16. يحتوي الجسم البشري على 0.2 ملغ من الذهب!


يتكون جسم الإنسان من عدة عناصر وعوامل، ومنها الذهب! فالشخص الذي يزن 70 كجم، يحتوي جسده على حوالي 0.2 ملغ من الذهب.

17. وعلى غرار الذهب، فهل تعلم أن الذهب في الحقيقة هو مادة صالحة للأكل

حقائق

يُقدّم بعض الطهاة أطعمة من ضمن مكوناتها الذهب! وهي بالطبع تكون باهظة الثمن، فعلى سبيل المثال تستطع أن تأكل برغر تكلفته تتخطى الـ 600 دولار، من ضمن مكوناته الصفائح أو الأوراق الذهبية، لا أعلم حقيقة لماذا قد يقبل شخص بتناول الذهب!!!

أما عن تأثير تناول الذهب على الصحة، فيُمكن للشخص تناول جزءاً من الذهب الخالص عيار 24 قيراط وأن يظل بصحة جيدة، حيث يمر الذهب النقي عبر الجهاز الهضمي ولا يتم امتصاصه!

18. تستطع طيور الفلامينجو شرب الماء المغلي


لدى طيور الفلامينجو (النحام) القدرة على شرب الماء المغلي تقريباً، وذلك بسبب أن معظم البحيرات التي تعيش فيها طيور النحام تحتوي على نسبة عالية من الملح، والمصدر الوحيد لمياه الشرب بالنسبة لهم هو نبع الماء الساخن!

19. إذا كنت سائقاً سيئاً فلا تلوم نفسك، فالأمر وراثي!!

حقائق

هذه حقيقة من الحقائق المضحكة بالنسبة لي، حيث أظهرت دراسة صغيرة أن عدم القدرة على القيادة بشكل احترافي هو في الحقيقة نتيجة لوجود جين وراثي وهو جين القيادة السيئة!

فلقد شارك 29 شخصاً في هذه التجربة: 22 شخص لا يحمل ما يُسمى بجين القيادة، و7 أشخاص لديهم ذلك الجين.

وأظهر المشاركون الحاملون لهذا الجين نتائج أسوأ بنسبة 20 ٪ في اختبارات محاكاة القيادة، وغيرها من الاختبارات، مقارنة بالمشاركين الآخرين!

شاركنا تعليقك ما هي أكثر حقيقة أثارت اندهاشك؟ ولا تنسَ مشاركة هذه الحقائق مع أصدقائك 🙂 .

المصدر: Facturism

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *