قصص الانبياء

قصة خاتم سليمان

يُحكي أن الله قد وهب الى سليمان خاتم وجعل به سر ملكه وقوته، ولأن لهذا الخاتم سحر عظيم وتأثير فائق حاول الشيطان سرقته، ولكن سليمان عليه السلام كان لا يخلعه من أصبعه أبداً.

لم يتمكن الشيطان من سرقته حتى جاء يوم من الأيام ودخل سليمان الى الخلاء للإستحمام وترك الخاتم مع زوجته؛ فاستغل الشيطان تلك الفرصة وتجسد في صورة نبي الله سليمان ودخل على زوجته وطلب منها أن تعطيه الخاتم، فلم تستطيع التعرف عليه واعطته الخاتم.

وعندما خرج سليمان من الخلاء طلب من زوجته ان تعطيه الخاتم، فاستعجبت من انها قد اعطته له منذ دقائق، وبعدها لبس الشيطان الخاتم واستولى به على عرش سيدنا سليمان وطرده وزوجته من القصر حتى اصبحا فقراء جداً فامتهن سليمان الصيد.

وذات يوم أراد الله أن يفقد الشيطان الخاتم فسقط منه في  البحر وغرق في قاعه ولم يتمكن الشيطان من استعادته، وبينما كان سليمان في عمله يصطاد وسط البحر التقط سمكة كبيرة في شبكة الصيد الخاصة به، فأخذها وعاد بها الى زوجته لتطبخها لهم وعندما فتحها وجد خاتمه في احشائها فلبسه واستعاد مُلكه وقصره مرة اخرى.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *