الفديوهات

الثعلب الجائع و البطة الذكية

الثعلب الجائع و البطة الذكية

يحكى أنه في أحد الليالي المقمرة، شعر ثعلب بجوع شديد ،فقرر زيارة أحد الضيعات المجاورة للغابة لعله يعثر على وجبة يسد بها رمقه.
وبينما كان يتسلل إلى الضيعة إعترضت سبيله بطة صغيرة سيئة الحظ.
وبحركة خاطفة أمسك المسكينة وهمّ ليأكلها، فقالت له: أرجوك لا تؤذيني فأنا بطة هزيلة لا أصلح أن أكون وجبة لثعلب ضخم وقوي مثلك.
فقال لها: صحيح أنك صغيرة وهزيلة ولكنني سآكلك كمقبلات حتى أجد شيء يشبعني.
فقالت له : وهل تتركني إن دللتك عن شيء آخر يغنيك عن عناء البحث عن وجبة أخرى لتشبعك؟
فأجاب الثعلب متعجبا: نعم. ولما لا؟
فدلته البطة على بئر في وسط الضيعة وقالت له: في وسط هذه البئر توجد قطعة جبن كبيرة يمكنك أخذها.
فنظر الثعلب وسط البئر فرأى إنعكاس القمر على سطح الماء فظنها قطعة جبن.
ولما انحنى ليأخذها دفعته بقوة فوقع وسط البئر ولم يستطع الخروج منها.
وهكذا استطاعت البطة الصغيرة النجاة بفضل فطنتها وذكائها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *