الفديوهات

حيرة قطة

حيرة قطة

كلما نظرت القطة لولي في المرآة لم يعجبها شكلها

فكانت تتمنى أن تغير من مظهرها

وكلما شاهدت حيوانا آخر تمنت أن تصبح مثله

فمرة تحلم أن لديها جناحين وتحلق في السماء مع الطيور

ومرة أخرى تحلم أن لديها زعانفا وتسبح في الماء مع الأسماك

وفي يوم من الأيام شاهدت مجموعة من البط تسبح في البحيرة

فلبست قناع بطة وألقت بنفسها في الماء لتسبح معهم

ولكن هذا القناع لم يجعلها قادرة على السباحة مثل البطة وكادت أن تغرق

وعندما كانت تلعب في الحقل شاهدت ارنبا يقفز بين الاعشاب فقررت أن تصبح أرنبا

فوضعت اذنان كبيرتان على رأسها وبدأت تقلد قفزه

ولكن دون جدوى فلم تساعدها الأذنان الكبيرتان على التنقل قفزا

وعند عودتها إلى المنزل شاهدت قطيعا من الخراف

فأعجبها شكلها المستدير وصوفها الكثيف فقررت أن تصبح خروفا

فغطت نفسها بالصوف وبدأت تقلد الخراف وتأكل العشب

ولكن تغيير شكلها بالصوف لم يساعدها على أكل العشب

اثناء تجوالها في احد البساتين شاهدت فاكهة طييبة ملقية تحت الشجرة

فقالت في نفسها: سأصبح فاكهة ولن أحتاج إلى القفز او السباحة أو حتى الأكل

فوضعت قشور الفاكهة فوق راسها ونامت تحت الشجرة

وفجأة شعرت بشيء يدحرجها

وعندما نظرت من بين القشور رأت خرفان تحاول أكلها

فقفزة بخفة وسرعة لتنقذ نفسها قائلة: الحمد لله أنني قطة أستطيع الركض والا لا كنت وجبة شهية للخراف

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *