القصص

قصة المحفظة الضائعة

كان هناك طفل صغير يسمى كريم وكان والده يعمل بالتجارة وهو رجل شديد الثراء. كان يعطي لكريم مبلغ كبير من المال كل ليلة؛ حتى يستطيع شراء ما يريد أثناء تواجده في المدرسة.

وفي يوم من الأيام أخذ الأولاد استراحة بين الحصص الدراسية وذهبوا لشراء الطعام وبالطبع ذهب كريم للمطعم المجاور للمدرسة؛ حتى يشترى أفخم الأطعمة، وعند عودته إلى المدرسة سمع طفل ينادى عليه فقال في نفسه: ما هذا ألا يستطيع الشحاذون تركي وشأني أبدًا ألا يشبعون من أخذ النقود؟، وإذا بهذا الطفل يمسك بيد كريم، فغضب كريم جدًا وقال له أبعد يدك عنى أيها الشحاذ، فإذ بالطفل يبكي بكاءً شديدًا وقال له: أنا لست شحاذ وإنما أتيت حتى أعطيك محفظة نقودك لقد سقطت منك في المطعم أثناء شرائك للطعام فوضع كريم يده في جيبه فلم يجد المحفظة فشعر بالخجل الشديد وأخذ المحفظة من الولد وشكره وفتحها؛ حتى يعطيه مكافأة، فقال له الولد: أنا لا أتقاضى نقودًا مقابل أمانتي.

وأخذ كريم عهدًا على نفسه بعدم التكبر والحكم السريع على الناس والتأني في قراراته وأن يساعد أي محتاج، وأن يتعلم من قناعة وأمانة هذا الطفل الأمين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *